الأفكار المقنّعة والوعي التاريخي

حين وصل إمام الحرمين الجويني إلى مسألة التقابض في البيع؛ شرع في تبيان معنى القبض، وأقسام المقبوضات، وتحرير اشتراط النقل للمقبوض، أفاض في ذكر تفاصيل دقيقة، ووعد بذكر فصل ضابط للمسألة؛ فكأنه شعَر بأنه أطال بذكر ما لا تحتمله عبارة المتن؛ فقال جملة منهجية عبقرية، تحمل معنى الاعتذار عن الإطالة، وتكشف وجهًا من وجوه توالد المعرفة وطبيعتها؛ قال :

“ومعظم العمايات [أي الأفكار الغامضة] في مسائل الفقه من ترك الأولين تفصيل أمور كانت بيّنة عندهم، ونحن نحرص جهدنا في التفصيل، ولا نبالي بتبرم الناظر” [1]

وهذا معنى رائع رائق؛ فكم من أفكار نطويها، ونتكاسل عن شرحها، بحجة أنها مدركة للمتلقي .

فيأتي زمان يحتاج فيه المصلح لنشر المضمر، وتفصيل المجمل، وتوضيح ماكان بديهيًا في زمن مضى؛ فالاتكاء على أن هذه المسألة معلومة معروفة مسلك قاصر .

وهذا يقتضي أن يكون سمتُ المعرفة عند المتأخرين في وجه من وجوهه يميل للتفصيل لما كان منطويًا بديهة في صدور الأولين.

أحيانًا يتجاوز الأمر المعرفة الداخلية إلى العيش الواقعي؛ فقد تكون الفكرة معاشة في الواقع، لكن الوعي بها يأتي لاحقًا؛ كما قال هابرماس “وفي الحقيقة أن العتبة التاريخية التي تقع حول العام 1500 لم يتم إدراكها كتجديد إلا في القرن الثامن عشر”[2]

يعني أن تمظهرات الحداثة وجدت في القرن السادس عشر، لكن الوعي/الإدراك لها تأخر قرنين من الزمن، فقد يعيش الناس تغيرًا معينًا لا ينشطون لفهمه وتبيانه إلا بعد مرور السنوات .

لذا لا تملوا من تبيان أبجديات مبادئكم، ورفع لافتات أفكاركم، وأساسيات عقائدكم، ولا تركنوا لظن أنها معلومة، فبعض التغيرات قد تعاش زمنًا ولا يعي المجتمع أنه تغير حدث فعلًا إلا بعد مرور سنوات سمحت بتجذر الفكرة/الحالة وصعب اقتلاعها، وقد تواطأ العقلاء على أن مدافعة الشر خير من معالجة آثاره، وأن تقرير الحق في مسألة أهون من تتبع الشبهات النابتتة حولها، وأن صبر ساعة وقت البلاء يدفع عنك ساعات من الألم اللاحق بك لو استسلمت .

——————

[1] نهاية المطلب في دراية المذهب، الإمام الجويني، تحقيق: عبدالعظيم الديب (5/ 177-185)

[2] القول الفلسفي للحداثة ص13-14، يورغن هابرماس، ترجمة: فاطمة الجيوشي .


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s